الجيش الوطني الموالي لتركيا يعتقل مواطنين في ريف رأس العين.

9 يونيو، 2020

أبلغت مصادر موثوقة إنّ ثلاث عربات مدرعة تركية رافقها مسلحون من فصيل فيلق الشام والسلطان مراد قاموا باقتحام قرية خربة البنات ( الدواي ) بريف بلدة رأس العين على طريق مبروكة واعتقلوا 5 من رعاة الغنم واقتادوهم لمكان مجهول.
وتعود تفاصيل الحادثة بحسب مصادر محلية إلى عدد من سكان القرية؛ شاهدوا أشخاص يقومون بإشعال النيران في حقول القمح في المنطقة المتاخمة تماما للجدار الحدودي، وقاموا بالصراخ لتنبيهه أنّهم يشاهدون جريمته، ليبادر إلى اطلاق الرصاص نحوهم وذلك تحت أنظار حرس الحدود التركي الذي لم يتدخل في إيقافه رغم أنّ العادة جرت أن يقتل الحراس الأتراك أي مدني يقترب من الجدار الحدودي مسافة أمتار.
في اليوم التالي 8 حزيران يونيو 2020 اقتحم الجنود الأتراك القرية واعتقل 5 من الأهالي بتهمة إشعال النيران في حقولهم الذي زرعوها بالقمح والشعير.
وأظهر مقطع فيديو حصلنا عليه تجمع العشرات من أقرباء المختطفين وأهالي القرية أمام قاعدة عسكرية تركية حيث يقوم الجنود الأتراك بإهانتهم وطردهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You missed